موقع إقرأ يقدم لكم مقالة تتحدث عن تجربتي مع عملية تضييق بالليزر، ومميزات عملية تضييق بالليزر، ووتقوم عملية تضييق بالليزر على التدفئة الحرارية لطبقات الأنسجة الداخلية، وتركز هذه العملية على الألياف التي تكون هذه الطبقة، كما تقوم بتنشيط الكولاجين، وهذا يساعد على حدوث الإنكماش دون الحاجة إلى جراحة…تابعوا معنا للمزيد عن الموضوع.

تجربتي مع عملية تضييق بالليزر

إليكم في مقالنا هذا تجربتي مع عملية تضييق بالليزر، ومن الأسباب التي تجري لأجلها معظم النساء جراحات تنبع من التغييرات في مبنى ووسع بعد الولادات، وبسبب مبنى معين للمهبل أو الشفرين الذي يسبب لمشاكل عند ممارسة أو الشعور بعدم الراحة عند أداء أنشطة أخرى. في السنوات الأخيرة عدد النساء المهتمات بإجراء عمليات تجميل من نوع تصميم اخذ بالازدياد خاصة في عالم الغرب.

تجربتي مع عملية تضييق المهبل بالليزر
تجربتي مع عملية تضييق بالليزر
  • تقول إحدى السيدات عن تجربتها: لقد قمت بالولادة الطبيعية لأكثر من ستة مرات ما تسبب في ارتخاء العضلات النسائية الخاصة ،وأدت تلك المشكلة الصحية إلى المردود السلبي على صحتي النفسية والعامة ،حيث تتسبب في الم الشديد أسفل الظهر ،كما أنها تتسبب في المشاكل الزوجية ،وارتفاع في نسبة هرمون الذكورة، وعندما توجهت للطبيبة النسائية قامت الطبيبة بالنصيحة لي بعمل تضييق باستخدام تقنية الليزر
  • خاصة وأنها لا تحتاج لوقت طويل لتمام الشفاء والنقاهة ،وبالفعل توجهت لعمل العملية التي تتم في حوالي تلت ساعة فقط ،وتتبعت النصائح الطبية في بعد العملية حرصا عي السلامة الشخصية، والحقيقة النتيجة رائعة خاصة في القضاء على المشاكل الزوجية الخاصة.
  • وتصف احدى النساء تجربتها قائلة : انتابني شعور بالخجل، كيف سأعرض مشكلتي على الطبيب، عانيت من ترهلات مبكرة نتيجة الولادة وأهملت التمارين الرياضية، شجعتني وسائل التواصل الاجتماعي على عرض مشكلتي، فشجعتني على الذهاب إلى الطبيب المختص وعرضت ما أعاني عليه، وبالفعل نصحني بتجميل بالليزر وهو ما غير حياتي.
  • تجربة سيدة أخرى قالت: استعنت بالأعشاب لتضييق عضلات إضافة لبعض التمارين، وجدت في الكركم التأثير الكافي لتعزيز عضلات، واظبت على شربه شهور، لكنني سئمت من التكرار، فأخبرت صديقاتي برغبتي في تضييق. وصفت لي الفيلر، ترددت على أحد مراكز عمليات تجميل في جده بعد إجراء الفحوصات والتحاليل اللازمة، تم تخديري موضعياً حوالي الساعة، كان الألم بعدها خفيف للغاية، تناولت المسكنات والمضادات الحيوية، وبعد أسابيع قليلة استعدت مختلف أنشطتي، تجربة أنصح بتكرارها.
  • وتقول سيدة أخرى: مررت بظروف غيرت من مستوى اهتمامي بنفسي ولادات متغيرة، تغيرات هرمونية، عمليات إنقاص وزن، بلوغ مرحلة اليأس، بحثت عن معطيات جديدة تعدي التوازن لنفسيتي ساعدتني مراكز العناية بالجسم والتجميل على استعادة ثقتي بنفسي. وخضعت لتضييق بالليزر وبالفعل تخلصت من الثقل الذي كان نتيجة بعض التورمات، وأشعر بأني أكثر حيوية وأنصح بتجربتها ستستغني عن الوصفات التي تحتاج لوقت إضافي.
  • وتقول سيدة أخرى من خلال تجربتها: كيف أعرف أني احتاج تضييق هذا السؤال كثيراً ما راودني، لدى زيارة مركز التجميل ولقائي بطبيب مختص لاحظ بأني أعاني من ترهلات، وتوسع في منطقة، نصحني بأن الوقت مناسب لإجراء تضييق للمهبل بواسطة الليزر وهذا ما حدث بالفعل.وتصف قائلة:كان التخدير موضعي، والألم بسيط للغاية، بعد ساعة من بدأ العمل انتهى الأمر على خير في اليوم التالي عدت للمنزل وبعد أيام ثلاث انتهى الألم ولم أشعر بأي شيء، تناولت المضادات الحيوية، ومارست حياتي العملية على أكمل وجه.
  • بعد الاتفاق يقوم الطبيب بناءً على ما توصل إليه مع السيدة بتحديد مجموعة العمليات التي ستحتاج إليها والأماكن الذي ستُستخدم فيها كل عملية والتركيز على أماكن أكثر من أخرى وفي النهاية الخروج بمجموعةٍ متكاملة ومتوازنة من العمليات والإجراءات التي ستعطي النتيجة المطلوبة.

قد يهمك:

مميزات عملية تضييق بالليزر

تجربتي مع عملية تضييق بالليزر : مميزات عملية تضييق بالليزر، من المتاح الان إجراء عملية تضييق بالليزر بشكل سريع وبسيط بدون تخدير عام وبدون الشعور بالألم، وقد أثبت هذا الإجراء بالتجارب بعض الفوائد والمزايا نستعرضها لكم كالتالي:

مميزات عملية تضييق المهبل بالليزر
مميزات عملية تضييق بالليزر
  • يعمل الليزر على تحمية ألياف الكولاجين والأليستين وشدها وحثها على التقلص
  • يتم هذا الإجراء بدون تخدير وبمدة أقصاها 15 دقيقة.
  • يتطلب من ثلاث إلى خمس جلسات بفاصل أسبوعين حسب حالة السيدة.
  • يحقق رضى عند الزوج والزوجة بنسبة كبيرة.
  • يخفف التصبغات في منطقة الفرج.
  • يعمل على شد أنسجة.
  • يخفف من سلس البول بحالاته الخفيفة والمتوسطة عبر تحفيز الكولاجين لدعم عنق المثانة عند السيدات.
  • يعمل على تجديد حيوية أنسجة وتكوين أنسجة جديدة لزيادة سماكة الأنسجة وإنعاش أدائها الوظيفي ما يخفف من أعراض انقطاع الدورة الشهرية.
  • يحث على إعادة تشكيل الكولاجين لشد وتضييق.
  • يعمل على تحسين العملية بشكل مرض للطرفين.
  • يعمل على تقليل ضمور الفرج.
  • يسمح للمريضة بالعلاقة بعد 24 ساعة.
  • يسمح للمريضة بالعودة للعمل فوراً.
  • ويعتبر هذا الإجراء غير مؤلم، ونتائجه إيجابية على المدى البعيد، وقد سجلت نسبة نجاح عالية للجراحة، وكذلك الحال بالنسبة لإجراء تضييق بأشعة الليزر، وتزداد النسبة بإجراء جلسة ثانية لاحقاً.