إن البيلة الدموية (Hematuria) هي ظهور دم في البول، وقد  تكون هذه الحالة في بعض الأحيان مصدرًا للإجهاد النفسي. إن من المهم تذكر، بأن الدم يظهر في البول بشكل طبيعي، بعد القيام بجهد بدني كبير أو بسبب تناول أدوية كالأسبرين (Aspirin). بالإضافة لذلك، فإن تواجد الدم في البول قد يدل على حالات مرضية خطيرة جدًا.

أسباب الدم في البول

إن ظهور حالة البيلَّة الدموية، قد يحدث بسبب الضرر الذي يصيب أي جزء من مسار إفراز البول،و اسباب الدم في البول تشمل:

  • تلوث في المسالك البولية: إن هذه التلوثات شائعة أكثر لدى النساء، ولكن مع ذلك، قد تظهر لدى الرجال. تحدث هذه التلوثات نتيجة لاختراق البكتيريا لمجرى البول ومنه إلى المثانة. إن ما يميز التلوث هو التبول المؤلم، ارتفاع بعدد مرات التبول، بالإضافة للرائحة القوية الخاصة بهذا البول. إن الدليل على وجود التلوث، لدى الأشخاص المعينين، وخصوصًا الكبار في السن، هو البيلة الدموية المجهرية.
  • تلوث بالكُلى (Pyelonephritis): يمكن أن يحدث هذا التلوث، نتيجة لاختراق البكتيريا لداخل الكُلى عن طريق الدورة الدموية. تشبه أعراض التلوث، تلك الخاصة بتلوث المسالك البولية، بالإضافة للحمى وأوجاع في الخاصرة.
  • تضخم البرُوسْتاتة لدى الرجال: إن البروسْتاتة (Prostate gland) يكبر حجم هذه الغدة لدى الرجال في منتصف العمر، وتسبب انسداد مجرى البول، ما قد يسبب صعوبة في التبول، رغبة في التبول وبيلة دموية، كما أن التهاب البروستاتة، قد يسبب هذه الأعراض.
  • أمراض الكُلى: إن البيلَّة الدموية هي عارض شائع لالتهابات الكلى (التهاب كُبَيْبات الكُلى) (lomerulonephritis)، الذي يأتي كجزء من أمراض جهازية مختلفة.
  • السرطان: يمكن لسرطانات الكُلى والمثانة والبروستاتة، أن تؤدي إلى نزيف في المسالك البولية.
  • ممارسة التمارين الرياضية: إنه، وإن لم تكن واضحة تمامًا، الآلية التي تؤدي بها ممارسة الرياضات المُجْهدة، وخاصة التمارين الرياضية الإيقاعية،تؤدي إلى ظهور الدم بالبول.